السبت، 2 أكتوبر، 2010

عـيــنـــيــه ,,..

 
 
اخبرتني عينيه
بأنه
تعود السفر الى عينيك
حيث لاموانئ يرسو
و كمنارة لا ساحل لها
انتي
حدثتني عنه
عن غربته فيك
و متى ينزع ثياب اغترابه
على اعتاب
حلم
ويلوذ اليك
نجمتاً يبديه
تشرقين كل ليلة
مضيئة
دروب وجده

يغفو على كتفك
الف طيف محبة
ويفرغ قارورة حنين
عطراا تعبق به
ارجاء  قلب  بلا وطن
اعتاد الترحال...
شوكة بلقلب تدميه ويعشقها

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق