الثلاثاء، 10 أبريل، 2012

ع ــبــق ..~


متى تتوقف تلك الارجوحة التي تنقلنا من فضاءات تناقضات المشاعر
ايهما نحن ذاك الشخص المتابع يومياته بملل ام تلك الروح السابحة في عوالم خيالية
خفايانا ممتلئة بالوجع والتةسلات الصامتة لإضاءة صغيرة نلتمس فيها الطريق
مشبعون بالقصص ومبادئ عتيقة توقفنا عن الايمان بها وعبارات تحللت من سوء الاستخدام
منهكون قبل التحرك بأول خطوة نبحث عن رفيق في دروب معتمة تحرمنا مرافقة ظلنا
كيف ننعى مالم نمتلكه يوما وننتحب على فرح لم نلتقي به لو بمحض الصدفة
تتآكانا غربة تمحو ملامحنا لتتركها متساقطة وشهادات تفوق لحزن ينهش افئدتنا
متى نلتقي بالنور ونعانق تفاصيلنا الصغيرة بعطف ام فقدت صغيرها فباتت تراه في وجوه من تلتقي بهم
كل ما نريده هو الرفقة .. والرفقة فقط ..~

هناك 4 تعليقات:

  1. نفس امنياتي
    ونفس هواجسي
    وصفك جميل جدا

    ردحذف
  2. انتي فين ؟؟
    وحشتيني خالص
    عاوزه اتواصل معاكي ولو عالفيس
    وانا زعلانه انك مسألتيش ولا بقيتي بتزوريني

    ردحذف
  3. نض حزين فيه ما يكفي من الحيرة و التوجس... كل شئ بميقات لا الفرح يدوم و لا الحزن... نأخذ نصيبنا، قد لا يكفي ، لكننا يجب أن نتشيث بالفرح... الأنثى أمّ الفرح و مرضعته,,,

    ردحذف
  4. مساء الخير والرقة...
    مالهذا الحزن ألم بقلوبنا الصغيرة
    أحاط بنا الافتقاد ووأحاطتنا الوحده
    لكننا في يقين تام بأن لنا يوم وعلينا الآخر
    وكما أسلفتي في حنايا خاطرتك الرائعة
    كيف ننعى مالم نحصل عليه يوما:,,,,
    لنريح قلوبنا ونزيح الهم جانبا
    حتى يجمعنا الزمان بأحدهم
    ::::::
    عذراً على الإطالة لكن أعجبتني تلك الكلمات
    واحسست بها تلامس قلبي
    آنتظر المزيد من نسيج حروفك الجميلة

    ردحذف